اخطاء جنسية يقع فيها الرجال

يفترض معظم الرجال انهم يعرفون كل شئ في علاقتهم الجنسية، ما أنسب تكنيك وما الذي سيزعج شريكته وما سيُسعدها، وذلك خطأ يقع فيه بعضهم، فيتمسكون بتكنيك مُعين في علاقتهم اعتقادآ منهم انه الأنسب بما أنه كان جيدًا في مرات سابقة، ويقول (د.كوبر) المُعالج الجنسي “إذا نجح الأمر أول ثلاث مرات فذلك لا يعني انه سينجح في الثلاث مرات المُقبلة”.

ويضيف (د.كيرنر) بقوله “إن 80% من النساء تزيّف الاورجازم وتدّعي انها وصلت الي النشوة الجنسية” ولذلك فإنك لن تستطيع أن تعرف اذا كانت تستمتع معك ام لا، وعليك أن تُراعي مزاجها وكيف تُأثر عليها الهرمونات أثناء دورتها الشهرية ومدي حساسية اعضائها التناسلية.

يقول كوبر “معظم الرجال لا يفهمون تشريح البظر” بالرغم من انه بسيط ولطيف فهو عبارة عن زر صغير تنتشر به آلاف النهايات العصبية وكلها مراكز حساسة جدًا وتستحق الأستكشاف ولكن انتبه من مداعبته بعنف وحاول أن تهتم بشريكتك وجدد من طرق مداعباتك لها ولا تخف أن تسألها بماذا تشعر؟ وهل تريد شئ مختلف؟ أطلب منها ان توجهك ولا تترد في ذلك، ولا تميل إلي الصمت اثناء فترة المُداعبات فكثيرًا من الرجال يعتقدون انه امر جيد، ولكن ذلك يجعل شريكتك تتسأل “هل انت تستمتع معها حقآ؟”

ليس عليك ان تُبالغ في مشاعرك ولكن يمكنك ان تشعرها انك تستمع معها، وذلك يأخذنا إلي خطأ آخر، وهو “تجنب الاغواء”، النساء ترغب في ان تُغويَ، ويقول (د.كوبر) ؛ “إن الاغراء لا يقل اهمية عن تكنيكات الممارسة بل في بعض الاحيان يكون أكثر أهمية فهو يُساعدك علي معرفة تفضيلات شريكتك، وتُجيب تساؤلات مهمة مثل: هل هي تحب الجنس الفموي ام الاثارة البصرية ام العقلية؟! هل تُحب الديرتي توك أم لا؟”

وكما يقول مستشار للعلاقات الجنسية “دع المرأة تشعر كم هي مرغوب فيها” فتجنب التركيز الواضح علي الوصول إلي الاورحازم فقط، ذلك قد يُغفل عنك لحظة مُناخية تترك داخلكما شعور بالرضا عن بعضكما البعض، ولذلك يبنغي ألا تندفع وتمتع بالتجربة ككل، إن الشعور بالامان في العلاقة هو اساسي بالنسبة للمرأة، ربما يكون هو المفتاح، فعناق طويل يذهب بكما إلي ابعد مما كنت تعتقد، عناق لمدة 30 ثانية كافي ليخلق شعور بالسعادة والثقة.

أجعل شريكتك تشعر أنها مع رجُل يعرف جيدًا ما يفعله.

المصدر

ترجمة : آيات عبدالباسط

%d مدونون معجبون بهذه: